محكمة تركية تحكم بالسجن ثلاث سنوات على قاتل الشاب السوري حمزة عجان

محكمة تركية تحكم بالسجن ثلاث سنوات على قاتل الشاب السوري حمزة عجان وتبرئ باقي القتلة!

أقرت محكمة الجنايات في ولاية بورصا التركية حكمها في واقعة مقتل الشاب الشاب السوري حمزة عجّان على يد أتراك العام الماضي.

وبحسب القرار الصادر عن المحكمة يوم أمس الجمعة والذي نقلته وسائل إعلامية، فإنه يحكم بالسجن لمدة 3 سنوات و 4 أشهر على أحد المعتدين المشاركين في قتل عجان.

وبحسب وسائل إعلامية فإن الحكم كان على شخص لم يبلغ السن القانوني بعد، وأن محكمة الجنايات قامت بتبرئة بقية المتهمين في حادثة قتل الشاب السوري.

من جانبه أكدت مصادر إعلامية أن عائلة الشاب المغدور تعرضت لصدمة كبيرة، نتيجة الحكم الذي أصدرته المحكمة، والذي برأ قتلة ابنهم.

وأشارت المصادر إلى أن محامي العائلة سيقدم طعنا ضد حكم المحكمة، الذي اعتبرته العائلة خارج دائرة العدالة وتبرئة للمجرمين من دم ابنهم حمزة الذي قتل قصدا.

تابعنا على غوغل نيوز 

يذكر أن حمزة العجان قتل على يد شبان أتراك، في أحد أسواق مدينة بورصة التركية، حيث تجمع عليه عدد من الشبان في السوق وضربوه حتى فارق الحياة.

وبحسب المصادر فإن حمزة حينها دافع عن امرأة سورية تعرضت للشتم والاعتداء اللفظي من قبل أتراك في أحد الأسواق، ليقوم الشبان بالاجتماع عليه وضربه.

وخلال الفترة الأخيرة قتل عدة لاجئين سوريين في تركيا بسبب حوادث عنصرية، وكان آخرهم الشاب نايف مصطفى النايف الذي قتل داخل مكان سكنه على يد عصابة من أتراك وافغان في إسطنبول.

المصدر: حبر

زر الذهاب إلى الأعلى