زين الدين زيدان في تركيا من أجل زراعة الشعر

أعلنت وسائل إعلام تركية، أن نجم ريال مدريد السابق ومدربه الفرنسي من أصل جزائري ، زين الدين زيدان، جاء الى تركيا من أجل زراعة الشعر.

وبحسب ما ترجم موقع تركيا عاجل، أن النجم يأجرى عملية رزاعة الشعر بأحد المراكز المتخصصة في مدينة اسطنبول.

وافادت وسائل إعلام تركية ، أن زيدان جاء الى تركيا دون الإعلان عن ذلك تفاديا لزحمة الصحافة والإعلام.

وبحسب المصادر ، أن زيدان أمضى أسبوعين في مدينة اسطنبول حتى انتهت العملية ثم غادر الى بلده فرنسا.

الجدير بالذكر، أن تركيا تشتهر بالسياحية العلاجية وخاصة زراعة الشعر، وهناك عدد كبير من مراكز زراعة الشعر تنتشر في تركيا.

زراعة الشعر في تركيا

تشهد تركيا إقبال كبير في السنوات الأخيرة من السياح بغرض زراعة الشعرفي تركيا ضمن العيادات والمشافي التركية المختصة ، حيث يأتي السياح إلى تركيا بهدفهذا النوع من العمليات التجميلية في تركيا مستفيدين من انخفاض الأسعار، إذ يوفرون قرابة ثلثي المبلغ بالمقارنة مع الأسعار في دولهم ، فضلاً عن الجودة العالية والخبرات التي توفّرها المراكز المختصة بزراعة الشعر في تركيا.

تابعنا على غوغل نيوز 

فأسعار عملية زراعة الشعر في أوروبا تزيد عن سعر زراعة الشعر في تركيا بستة أضعاف أو أكثر، فيما تتجاوز هذا بكثير في الولايات المتحدة الأمريكية .

ماهي عملية زراعة الشعر ؟

هي عملية يقوم فيها جراح التجميل بنقل بصيلات الشعر من منطقة غزيرة الشعر، مثل جوانب ومؤخرة فروة الرأس (المنطقة المانحة)، إلى منطقة أخرى تعاني من فقدان الشعر (المنطقة المستفيدة).

بدأت عمليات زراعة الشعر في تركيا قبل 15 عاماً ، وزاد رواجها مؤخراً بشكل واضح، حيث أصبحت تركيا وجهة كثير من الراغبين بزراعة الشعر من جميع دول العالم، لأنها جمعت بين الجودة العالية والأسعار المعقولة والمنافسة، مضافاً إليها الخبرة المتميزة نظراً لإجراء عشرات الآلاف من عمليات زراعة الشعر في تركيا سنوياً، بالإضافة إلى إمكانية الخروج من جوِّ ضغط العمل، والتنزه في أجمل أماكن العالم السياحية في تركيا.

حيث تقدم عمليات زراعة الشعر بتركيا حلاً لمشكلتك، وبدورنا في علاجك الطبية نقدم لكم أفضل تنقينات لزراعة الشعر عالمياً، بأيدي نخبة من جراحي التجميل الأتراك، وبأحدث تقنيات زراعة الشعر العلمية، مثل: تقنيات DHI plus، وتقنية أقلام سفير sapphire

كيف تتم عملية زراعة الشعر في تركيا؟

1- التجهيز لعملية زراعة الشعر:

يُحلَقُ شعر المريض بالكامل، وفي بعض الأحيان يمكن الزراعة حتى دون حلاقة، ثم تُغسل فروة الرأس بمحلولٍ معقِّم، وتُحقن الفروة بالمخدِّر الموضعيّ لتقليل الألم.

2- اقتطاف البصيلات:

نستخدم في هذه المرحلة جهاز الميكروموتور لاقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة، من دون الإضرار بالبصيلة أو البصيلات المجاورة، ما يزيد كمية البصيلات المقتطفة السليمة، والتي يمكن زراعتها بنجاح.

3- الإحتفاظ بالبصيلات:

بعد اقتطاف بصيلات الشعر يتمّ الاحتفاظ بها في محلول خاصّ يُستخدم لحفظ أعضاء الجسم البشرية خلال عمليّات نقلها، ويبقي هذا المحلول البصيلات حيَّة وسليمة وقابلة للزراعة والنموّ بشكل طبيعي.

4- مرحلة فتح القنوات:

يتمّ فتح القنوات في تقنية DHI باستخدام أقلام تشوي، حيث يتمّ فتح القنوات وزرع الشعر مباشرة بخطوة واحدة، بينما في تقنية السفير SAPPHIRE FUE يتمّ استخدام أداةٍ ذات رأس حادٍّ من حجر السفير لفتح القنوات، ويمتاز هذا القلم بسلاسة فتح القناة دون إحداث ضرر أو ندوب، ليتم زرع البصيلات فيها.

5- مرحلة زراعة الشعر:

يتمّ إدراج البصيلات المقتطفة في القنوات التي سبق فتحها، وهي عمليَّة فنّيَّة تتطلب مهارة عالية، لمراعاة الكثافة المطلوبة، والشكل الجماليّ، والنموّ الطبيعيّ للشعر.

نتائج زراعة الشعر بعد 6 شهور على الأقل

صورة قبل الزراعة.

صورة بعد الزراعة: زراعة 3000 بصيلة وهذه النتيجو ظهرت بعد 8 أشهر.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى