خلو أسواق دولة أوروبية من الخضار و الفواكه بشكل كامل

تشهد دولة هولند الأوروبية احتجاجات ضد سياسات المناخ التي كان لها تأثير سلبي كبير على الزراعة في البلاد.

وضمن الاحتجاجات ، قام المزارعون بإغلاق مراكز توزيع الخضار والفواكه التابعة لأسواق السلسلة. كما تم إلغاء الطلبات عبر الإنترنت ، وبقيت الرفوف في العديد من محلات البقالة فارغة تماما.

كم تضمنت الاحتجاجات التي جاءت ردًا على سياسات المناخ الحكومية ،اغلاق مراكز توزيع الأغذية ومراكز توزيع البريد والجسور والموانئ والطرق السريعة المؤدية إلى المطارات في البلاد من قبل المحتجين.

إغلاق مراكز توزيع المواد الغذائية

احتجاجًا على سياساتهم المتعلقة بالمناخ وانبعاثات النيتروجين ، وضع المزارعون جراراتهم أمام مراكز توزيع الأغذية في أسواق السلسلة.

وطالب المزارعون ، الذين أغلقوا مداخل حوالي 20 مركزًا للعديد من الشركات ، بما في ذلك ألبيرث هايجن ، جامبو ، ألدي ، ليدل ، فومار ، الحكومة بمراجعة سياساتها الخاصة بالنيتروجين.

تُركت الرفوف فارغة عند انقطاع الإمداد

أعلنت العديد من الأسواق ، وخاصة أكبر سلسلة أسواق هولندية ، ألبرت هايجن ، أنه تم إلغاء الطلبات عبر الإنترنت وتعطيل الإمدادات.

تابعنا على غوغل نيوز 

وفي الصور التي تمت مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي ، كانت هناك لحظات كانت فيها أرفف السوق فارغة تماما.

وبعد استنفاد الفواكه والخضروات والعديد من المنتجات الأخرى ، لا يمكن وضع منتجات جديدة على الرفوف بسبب انقطاع الإمدادات.

أضرار بملايين اليورو

صرحت الرابطة الهولندية لشركات الأغذية (CBL) أن الاحتجاجات غير مقبولة وطالبت المزارعين بالتوقف عن أفعالهم.

في إشارة إلى أن العديد من الأطعمة ستتدهور بسبب تمزق سلسلة الإمداد الغذائي ونقص ظروف التخزين الضرورية ، ذكّرت CBL أن الحظر سيتسبب في أضرار بملايين اليورو.

إلقاء اللوم على الحكومة: أصبحت الزراعة مستحيلة

في هولندا ، حددت الحكومة هدفًا لخفض الانبعاثات بنسبة 70 في المائة في معظم مناطق البلاد و 95 في المائة في بعض المناطق ، بعد قرارات انتهاك المحاكم المحلية على أساس أنها لا تفي بأهداف تغير المناخ.

وبحسب ما ترجم موقع تركيا عاجل ، يعتقد المزارعون أن الحكومة ، التي تريد تقليل عدد الحيوانات ، جعلت الزراعة والأنشطة الزراعية مستحيلة.

صور

صور

صور

زر الذهاب إلى الأعلى